الاخبار الرئيسية
الاحد 25 يوليو 2021
  • C°17      القدس
  • C°9      دمشق
  • C°12      بيروت
  • C°4      طهران
من نحن شروط الاستخدام اتصل بنا

تحذيرات تزامنًا مع بدء الصيف.. الخبير رايق شحود: لدغة أفعى فلسطين قد تتسبب بحالات وفاة

تاريخ النشر: 2021-06-17 15:15:00
الساحل الاخباري -

يحمل معه فصل الصيف مزايا عديدة، ففي الوقت الذي يكون فيه إشارة لبدء العطلة الصيفية لدى الطلاب والطالبات، وفرصة للعائلات للإستجمام داخل البلاد وخارجها، فإنه يشهد أيضًا حالات غرق، عدا عن التعرض إلى لدغات الأفاعي ومخاطر العقارب وباقي القوارض.

وعن ذلك قال النصراوي رايق شحود – الخبير منذ أكثر من 22 عامًا في رش المبيدات بترخيص من وزارة الصحة وجودة البيئة، إنه يجب توخي الحيطة والحذر وطرق الوقاية مع ارتفاع حرارة الطقس وانتشار الزواحف والأفاعي والعقارب والفئران والحشرات السامة. وأوضح أن لدغة أفعى فلسطين من أكثر الأفاعي انتشاراً في فلسطين ويصل طولها الى متر ونصف، وهي صاحبة ثالث أقوى سم بعد الأسود الخبيث والحراشف المنشارية.

وأضاف قائلًا:"نتمنى للجميع صيفًا آمنًا، وفي نفس الوقت نحذّر للإنتباه من الأفاعي بمحاذاة البيوت وفي الأحراش. في حالة لدغتك أفعى، أولًا تهدئة المصاب قدر المستطاع ونقله إلى المستشفى في أسرع وقت ممكن، ثانيًا يمنع منعًا باتًا جرح مكان اللدغة أو إمتصاص الدماء أو تشطيب إضافي، لأنه يزيد الطين بلة، بل يجب تصوير الأفعى وليس الإمساك بها، لتوفير الدواء المضاد في المستشفى. بالنسبة للعقارب، كل شيء يتبع الدورة الغذائية، إبعاد الأفاعي والعقارب يتم عبر تنظيف شامل وإبادة القوارض بمنع تراكم الغذاء ومنع تراكم الماء، لأن الأفاعي تشرب الماء في ساعات الليل. في منطقة الجليل هناك إنتشار مكثّف لأفعى فلسطين، وهي سامة جدًا، وقد تتسبب بحالات وفاة في أحيان كثيرة، وما يميزها كونها رقطاء بوجود أشكال مثلثات على ظهرها ورأسها بشكل مثلث، وهي تتزاوج في فصل الربيع وتبيض عشرين بيضة، فتتزايد بسرعة، لذلك يجب الإنتباه وإتباع جميع الوسائل والتعليمات والتواصل مع مختص في المبيدات، لمعالجة الأمر كما يجب".

وأوضح أن أفعى فلسطين تعد الأخطر بين الأفاعي السامة بسبب انتشارها الواسع وكثرة حالات اللدغ التي تسببها. لِسمها تأثيرٌ قوي جدًا على الانسان وقد تتسبب بالوفاة في حال لم يتم تلقي العلاج اللازم. تتميز أفعى فلسطين الرقطاء بشكل رأسها المثلث والنقش الموجود على ظهرها على شكل حرف "W". يتوفر المصل المضاد لهذه الأفعى فقط في المستشفيات الحكومية ولا يتوفر دائمًا. وأن كل مصاب بلدغة أفعى فلسطين يحتاج من 15 الى 20 ابرة من الأمصال، وكل واحدة منها ثمنها 5 آلاف شيكل. هام: لا تربط، لا تجرح، لا تشفط، حافظ على هدوئك واغسل بالماء والصابون جيداً وتوجه نحو المشفى مباشرة.

ووردت أقواله تزامنا مع بدء فصل الربيع وارتفاع درجات الحرارة، لتصل في فترات كثيرة الى أعلى من معدلها العام، فانه في نفس الوقت يبدأ موسم انتشار الزواحف والحشرات والأفاعي والعقارب. وأضاف رايق شحود (50 عاما):"أنصح دائما برش المبيدات، اختيار شركة صاحبة رقم رخصة، لأن المبيدات قد تكون ضارة وسامة وقاتلة للانسان، تنظيف آبار المياه وتجريف المياه والتنظيف، فيقضي بنسبة 100% على الحشرات الزاحفة ونسبة 70% على الحشرات الطائرة".

وأوضح أنه متفق عليه عالميا وعلميا أنه لا يمكن قتل الأفاعي، بل الهدف ابعادها عن بيوتنا، بتجفيف المياه وتنظيف الأعشاب حول البيوت والقضاء وابادة الزواحف والقوارض.


اضف تعقيب